في إطار مسؤولياتها المجتمعية، وتحقيقا لرسالتها ورؤيتها في تعزيز ونشر التوعية الأمنية بين أفراد المجتمع ، ودعما من أكاديمية العلوم الشرطية لمكتب الشارقة صديقة للطفل، أصدرت الأكاديمية الجزء الثالث من كتاب الطفل تحت عنوان (إحذر المجهول) ، حيث يعتبر هذا الجزء واحدا من سلسلة مؤلفة من ثلاثة أجزاء موجهة للمراحل العمرية من 6 ولغاية 12 عاما.

وأشار العقيد الدكتور محمد خميس العثمني مدير عام الأكاديمية أن أهمية هذه الإصدارات تتمثل في كونها تسهم في تنمية وعي الطفل، والإرتقاء بحسّه، وتزويده ببعض الإرشادات والمعارف الأمنية والقانونية والمرورية والبيئية التي تحصنّه من الأخطار المحدقة به ، وتعزز من قدراته ومهاراته السلوكية، بما يتلاءم مع احتياجاته الفسيولوجية والنفسية.

وأضاف العقيد العثمني : لاقت هذه السلسلة  بحمد الله وتوفيقه نجاحا لافتا ومتميزا وطلبا متزايدا لاقتناء نسخ منها، راجين أن نكون بهذا الكتاب قد أسهمنا وفقا لإمكاناتنا بدعم إمارتنا الغالية والتي حققت العديد من الإنجازات مؤخرا بحصولها على لقب الشارقة مدينة صديقة للطفل واليافعين وذوي الإعاقة الحركية والبتر، وذلك بفضل توجيهات ودعم سيدي صاحب السمو حاكم الشارقة حفظه الله ومن ثم بفضل جهود الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيس مكتب الشارقة صديقة للطفل.









مشاركة هذا على: