شهد العميد عبدالله مبارك بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة، اليوم الأربعاء، بمقر أكاديمية العلوم الشرطية، الاحتفال بيوم العلم والذي يصادف الثالث من نوفمبر من كل عام، حيث بدأت الاحتفالات بمراسم رفع العلم على السارية التي توسطت فناء حرم الأكاديمية، صاحبه عزف الفرقة الموسيقية ل " "سلام العلم" وأعقبتها بعزف السلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة،  وذلك بحضور العميد عارف الشريف مدير عام الموارد والخدمات المساندة، ونواب المدراء العامين ومدراء الإدارات ورؤساء الأقسام من كبار الضباط، وطلبة الأكاديمية والفرقة الموسيقية.

وأكد العميد بن عامر في كلمة له بهذه المناسبة أن يوم العلم، هي مناسبة وطنية غالية وعزيزة على قلوب جميع المواطنين والمقيمين على أرض الدولة، ، حيث تزداد أهميتها لتزامنها مع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم، مواصلا بكل ثقة ومجد واقتدار مسيرة الإنجازات العظيمة التي بدأها وأسس لها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في مختلف المجالات والميادين المحلية والإقليمية والدولية ، ليبقى هذا الوطن منارة تضيء نوراً وتقدماً ولتعكس معاني الترابط والتلاحم بين القيادة وشعبها، وتؤكد بما لايدع مجالا للشك على صحة المنهج والطريق الذي اختطته قيادتنا الحكيمة ،نبراسا وشعاراً لها في ترسيخ مشاعر التسامح والسلام والإخاء مع الإنسانية جمعاء، حيث يتم رفع العلم اليوم على المباني والمرافق والمؤسسات، تعبيرا عن الانتماء والولاء للوطن وقيادته الرشيدة، والتمسك بقيم الاتحاد التي أورثنا إياها الآباء المؤسسون.

 وأضاف العميد بن عامر إننا في دولة الإمارات، ورغم كل التحديات التي واجهتنا خلال الأعوام الماضية، استطعنا بفضل الله تعالى ومن ثمّ قيادتنا الرشيدة، إدارة تلك الأزمات بنجاح، وأثبتت الإمارات أنها في مقدمة الدول التي تميزت بنجاح إدارتها، وتابعت مسيرة تحقيق أهدافها التنموية واستراتيجياتها الوطنية للمرحلة المقبلة بكل ثقة واقتدار.


مشاركة هذا على: