كلمة مدير عام الأكاديمية

الأخوة الأعزاء:

أهلا وسهلاً بكم في رحاب أكاديمية العلوم الشرطية بالشارقة،،،

تعتبر أكاديمية العلوم الشرطية بالشارقة واحدة من أهم وأحدث المؤسسات التعليمية الأكاديمية الأمنية في المنطقة، وهي ثمرة من ثمار النهضة العلمية والتطور الذي تشهده دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث كان لتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة حفظه الله أبرز الأثر في تفعيل دور ومكانة الأكاديمية خاصة من ناحية إعداد وتأهيل الكوادر الأمنية المؤهلة والمدربة وفق أفضل المعايير والمقاييس المعمول بها على الصعيد الدولي في هذا الإطار.

لقد اتخذت الأكاديمية كافة الإجراءات لإيجاد قاعدة علمية بحثية صلبة منطلقين من توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة ورؤيته وعمله الدؤوب لجعل إمارة الشارقة إمارة عصرية حديثة تستوعب كافة مفرزات الحضارة البشرية من تقدم علمي ورقي حضاري، حيث كان لرعايته الدائمة والحثيثة للأكاديمية والتي أثمرت عن كم هائل من الانجازات والتفوق في شتى الميادين والتخصصات وحصولها على الاعتماد والترخيص النهائي لشهادة البكالوريوس في علوم الشرطة، واستحداث برنامج الدراسات العليا الذي أطلقناه بفضل الله في العام 2014م.

كما كان للمتابعة الدائمة والدعم الكبير الذي حظيت به من قبل سيدي سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي رئيس مجلس إدارتها أعمق الأثر في تعزيز انطلاقتها العلمية القائمة على أسس راسخة من الوعي الحقيقي بدقة المرحلة التي تتطلب بذل كل جهد ممكن للحفاظ على مكتسبات دولة الإمارات العربية المتحدة وحفظ أمنها والسهر على حمايتها واستقرارها.

لقد شكّلت الفترة القليلة الماضية نقطة تحول في مسيرة العمل بالأكاديمية من خلال إصدار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة (حفظه الله)، القانون رقم (5) لسنة 2014م بشأن إعادة تنظيم أكاديمية العلوم الشرطية بإمارة الشارقة. بالإضافة لإطلاق برنامج الدراسات العليا، وتنفيذ مئات البرامج والدورات التدريبية للطلبة الضباط وموظفي الشرطة والدوائر الحكومية، فضلا عن مساهماتها ومشاركاتها المجتمعية المتعددة والمتنوعة، حيث بذلت الأكاديمية خلال تلك السنوات الكثير، ووظفت كل جهودها في سبيل الارتقاء بالمستوى العلمي والعملي لمنتسبي الأكاديمية، ولا يخفى على كل متابع لواقع التعليم بأكاديمية العلوم الشرطية حجم الانجازات الهائلة التي تحققت في القطاع التعليمي والتدريبي.

إن أكاديمية العلوم الشرطية ماضية قدما في تحقيق رؤية وتطلعات صاحب السمو حاكم الشارقة (حفظه الله) وولي عهده في أن تصبح مركزا مرموقا في تأهيل وإعداد الكوادر البشرية المتميزة التي تحافظ الانجازات والمكتسبات التي حققتها دولة الامارات العربية المتحدة.